AQUASHINE
Image Alt

معالجة المياه الرمادية

إن المياه الرمادية هو الاسم العام الذي يطلق على مياه الصرف التي يتم تفريغها من المنازل باستثناء المياه السوداء (الصرف الصحي)، يعني تدعى المياه (الصادرة من الاستحمام، المغسلة، الحوض وما شابه من أماكن) التي لا تحتوي على صرف صحي بالمياه الرمادية. تحتوي المياه الرمادية على مواد مثل الصابون، الشامبو، معجون الأسنان، بقايا الطعام، زيوت الطهي، مساحيق الجلي والشعر. وتمتلك المياه الرمادية أكبر نسبة بين مياه الصرف المنزلية. عادة ما تكون نسبة 50% إلى 80% من مياه الصرف المنزلية من المياه الرمادية. تحدد عادات المستهلكين درجة اتساخ المياه الرمادية بشكل أساسي. إن الاتساخ المتكون يكون نتيجة منتجات التنظيف الشخصية المستخدمة، ومساحيق الغسيل، واتساخ الملابس والجسم. يتم معالجة المياه الرمادية في وقت أقصر وأسرع وبتكاليف أقل مقارنة مع الأنظمة الأخرى. تمتلك أماكن استخدام الماء متطلبات جودة خاصة بها. ولذلك يجب أن تكون المياه التي يتم الحصول عليها من أنظمة استهادة المياه الرمادية تتناسب مع مواصفات المكان الذي سيتم استخدام المياه فيه. إن تقنيات المعالجة المتطورة بالاجراءات الصحية والمدمجة مثل المفاعل الحيوي ذو الغشاء التي توفر امكانية اعادة استخدام المياع الرمادية المعالجة في خزانات المراحيض وغسيل الملابس في المنازل هي عبارة عن حلول مثالية من أجل الحياة في المدن.

عملية معالجة المياه الرمادية
فلتر ترشيح الشعر (فلتر دقيق)
يستخدم من أجل الامساك بالمواد الكبيرة مثل الشعر والوبر والأظافر الموجودة في المياه القادمة إلى نظام المياه الرمادية.

التنقية البيولوجية / إثراء الأكسجين
يتم اثراء المياه الرمادية التي تعبر من فلتر ترشيح الشعر عن طريق تعريضها للهواء بفترات محددة. ويتم توفير بيئة مثالية من أجل جعل البكتيريا الهوائية تعيش عن طريق زيادة كمية الأكسجين في الماء وبذلك يتم انجاز عملية المعالجة البيولوجية بشكل ناجح.
عملية الترشيح الفائق بتقنية الفلتر الغشائي

يتم القيام بعملية معالجة ثالثة عن طريق تمرير المياه الرمادية التي استكملت عملية المعالجة البيولوجية، ويتم عبر الوحدات الغشائية التخلص من جميع البكتيريا ومسببات الأمراض.

التطهير بالكلور
يتم نقل المياه التي عبرت من وحدات الأغشية الى خزان المياه النظيفة، ويتم اضافة الكلور لكي يبقى الماء معقم بشكل دائم في خزان المياه النظيفة.